الصفحة الرئيسية >> الموضوعات >> إلتهاب معاطف الجلد

إلتهاب معاطف الجلد


التهاب معاطف الجلد
أو ما يعرف طبيا ب intertrigo هو التهاب الطبقات العليا من الجلد في ثنايا أو معاطف الجلد المختلفة مثل تحت الإبط وبين الفخذين (السلاخ ) أو تحت الثديين عند المرأة وتزداد ظهور هذه الالتهابات في فصل الصيف مع زيادة درجة الحرارة والرطوبة وذلك بسبب احتكاك سطحي الجلد في مثل هذه المناطق من الجسم مسببة الاحتقان والاحمرار والألم . ويعتبر التهاب الجلد في منطقة ما بين الفخذين وخاصة عند الرجال اكثر هذه الالتهابات وهو ما يعرف عند عامة الناس ( السلاخ) وتكون اعراضة احمرار وتورم بسيط في الجلد ما بين الفخذين والجلد المبطن للخصيتين مع ألم حارق يزداد مع المشي مما يسبب إعاقة بسيطة أثناء المشي وخاصة عند الرجال ذوي الوزن الزائد . إذا كانت هناك أعراض مثل الرائحة الكريهة أو الصديد فيكون هذا عادة بسبب اصابه ثانوية بالبكتيريا .

أسباب أخــــــــــــــــرى

فد يكون سبب التهاب معاطف الجلد أمر آخر غير الرطوبة وارتفاع درجة الحرارة مثل الالتهاب البكتيري أو الفطري أو التحسسي إلا انه يجب التنبيه أنه قد يكون سبب الالتهاب عدة عوامل مشتركة في نفس الوقت .

الأعــــــــــــــــــــــــراض

1. التهاب معاطف الجلد بسب الاحتكاك والرطوبة يتصف باحمرار الجلد الورم البسيط والألم والحرقة وفي حاله متقدمة تكون هناك جروح وتسلخات في الجلد وصعوبة في المشي إذا كان الالتهاب في منطقة ما بين الفخذين

2. التهاب معاطف الجلد بسبب البكتيريا والذي عادة ما يكون التهابا ثانويا للالتهاب بسبب الاحتكاك والرطوبة يتصف إضافة إلى الأعراض التي تم ذكرها بوجود رائحة كريهة وفي الحالة المتأخرة حمٌى خفيفة وصديد

3. التهاب معاطف الجلد بسبب الفطريات يتصف باحمرار وحكة شديدة ألم حارق وفي حالة متأخرة وجود إفرازات سطحية بيضاء وقد يكون الالتهاب مشتركا مع التهاب معاطف الجلد بسبب الاحتكاك والرطوبة

مشابهات حالــــــة التهاب معاطف الجلـــــــــــــــــد

هناك أسباب عديدة قد تؤدي إلى التهاب معاطف الجلد وعلى الطبيب أن يفرق بينهما قبل الوصول إلي التشخيص النهائي ومن هذه الأسباب الالتهاب بسبب الكريمات والمساحيق الموضعية أو بعض أنواع الصابون . وفي الأطفال قد تؤدي حفاظات الأطفال إلى حاله مشابهة كما هناك بعض الأمراض الجلدية الخاصة .

الوقــــــــــــــــــــــايــــــــة

للوقاية من التهاب معاطف الجلد وخاصة في منطقة ما بين الفخذين والذي يزداد ظهوره في فصل الصيف ينصح بالآتي :

1) كثرة الاستحمام

2) الابتعاد عن الصابون والكريمات المهيئه للجلد

3) لبس الملابس الرطبة والابتعاد عن الخشنة والصناعية منها

4) الابتعاد عن لبس الملابس الداخلية الضيقة

5) المكوث في جو بارد وجاف والابتعاد عن الحرارة والرطوبة قدر الإمكان

6) حلق شعر العانة والقبل والإبط

7) الإقلال من المشي في الجو الحار والرطب قدر الإمكان

8) ينصح بلبس القميص أو الثوب العربي للإقلال من ظهور الالتهاب

9) اتيار صابون الاستحمام المناسب وعدم ترك بقايا ولو بسيطة للصابون في منطقة مابين الفخذين وذلك لأنها قد تؤدي إلى تهيج الجلد والتهابه فيما بعد .

العــــــــــــــــلاج

لعلاج التهاب الجلد في منطقة مابين الفخذين بسبب الاحتكاك والرطوبة يطلب من المصاب الآتي :

أ- التوقف قدرالامكان من العوامل التي تزيد الاحتكاك مثل:

      1- عدم لبس السراويل الداخلية الضيقة

     2- أثناء المكوث في البيت ينصح بلبس الثوب أو القميص العربي دون لبس ملابس داخلية . والجلوس في غرفة جافة وذات تهوية.

3- عدم ركوب الدراجات الهوائية والنارية

4- في حالة ما يكون الالتهاب شديدا يفضل عدم لبس البنطلون وبإمكانه الذهاب للعمل بالثوب أو القميص العربي حيث يعطيه الطبيب رخصة بذلك وإذا كان نوع العمل لا يسمح بذلك يعطيه الطبيب إجازة لمدة يومين وهي فتره كافية للعلاج الكامل

      5- الاستحمام بدون استخدام أي نوع من الصابون في المنطقة الملتهبة

6- عدم حلاقة شعر العانة أو القبل حتى ينتهي الالتهاب تماما

      7- تجفيف المنطقة تمام بعد الاستحمام وعدم تركها رطبة

      8- الإقلال من المشي قدر الإمكان

ب- العــــــــــــــلاجـــــــات الموضوعيـــــــــة

إرشادات عامة

> استخدام الكريمات (creams) بدلا من الدهانات ( ointments)

> عدم استخدام مركبات الاسترويد لوحدها بل يجب أن تكون مشتركة مع مضادات البيكيريا

> وضع الدواء بعد تجفيف المنطقة الملتهبة

> عدم المشي مباشرة بعد وضع الدواء

نـــــــــــــــــوع العـــــلاج

في الحالات العامة ونظرا لان أسباب الالتهابات قد يكون اكثر من سبب يعطى للمريض كريمات مشتركة تحتوي على ثلاثة مواد وهي مضاد الالتهاب (الاسترويد) ومضاد البكتيريا ومضاد الفطريات وفي حالة استبعاد العدوى الفطرية من التشخيص يعطى فقط كريم يحتوي على مضاد للبكتريا و آخر للالتهاب. يستخدم الكريم ثلاث مرات في اليوم لفترة 4-5 ايام.



إعداد : د. جمال عبد الله باصهي

 

جميع الحقوق محفوظة لدى شبكة البلسم للمعلومات الطبية والتثقيف الصحي